الأموال تكمن في بناء القائمة البريدية: كيف تبني قائمتك البريدية بنجاح؟

بناء القائمة البريدية

لعلك تكون قد سمعت العبارة الواردة في العنوان قبل ذلك. وهي في الحقيقة عبارة صادقة حقًا، إذ يكمن المال فعلًا في  بناء القائمة البريدية  تخيل ذلك، وذلك في حالة تمكنت من بناء القوائم البريدية بالطريقة الصحيحة. ستساعدك بناء القائمة البريدية على تسويق الدورات التدريبية بصورة كبيرة وتحسن من مبيعاتك، فكيف إذًا يتم بناء قائمة بريدية بنجاح لمساعدتك في خدمات مستهدفة معينة مثل بيع الدورات التدريبية؟

ما هي قائمة البريد؟ ولماذا هي مهمة؟

يتم تعريف القائمة البريدية ببساطة، على أنّها القائمة التي تملكها من بيانات البريد الإلكتروني للعملاء، الذين تكون لديهم رغبة في تلقي بعض المعلومات أو التحديثات بشأن عملك. تساعد القائمة البريدية على جذب عملاء جدد بتكلفة اقل على الإنترنت، وكذلك الحفاظ على العملاء الحاليين. يمكن تمثيل أهمية بناء القائمة البريدية في النقاط التالية:

1. امتلاكك للقائمة البريدية

في الواقع من أهم الأشياء في القائمة البريدية هي أنّك تملكها فعلًا، بعكس مثلًا الاعتماد على قنوات تسويقية أخرى مثل التسويق على أبرز مواقع التواصل الاجتماعي، تخيل أن تتخذ واحد من هذه المنصات قرارات جديدة بشأن سياستها، ليتأثر عملك سلبًا، كما يحدث مع التغيرات في الإعلانات الممولة من حين لآخر ماذا سوف تفعل حينها.

بينما في القائمة البريدية، فأنت تملك هذه القناة التسويقية بمجرد بناء قاعدة ببيانات عملائك المحتملين، ويمكنك التحكم بها بشكل كبير كيفما تشاء، فتقدر على إرسال المحتوى بالصورة التي تلائمك، دون القلق بشأن أي شيء، وهو ما يجعلك قادرًا على الإبداع والتواصل مع عملائك بالصورة التي تناسبك بتكلفة أفضل بكثير من تلك المواقع.

2. وصول أسهل إلى العملاء

تمنحك القائمة البريدية وصولًا سهلًا إلى العملاء للأعمال التي تحتاج إلى تواصل بشكل دائم بخلاف أي موقع إعلاني أخر، فأنت تضمن أنّ رسالتك ستصل إليهم على البريد الإلكتروني بمجرد البناء السهل و الصحيح لها، إلى جانب أنّ الكثير من الأشخاص يستخدم بريده يوميًا، وهو ما يزيد من احتمالية وصول الرسالة إليهم واطّلاعهم عليها.

بينما في الوسائل التسويقية الأخرى، توجد بعض العوائق متعددة للأعمال التي تؤثر على وصولك إلى العملاء المحتملين. مثلًا يعتمد المحتوى الذي يظهر على محركات البحث على نظام للترتيب تحدده هذه المحركات في المقام رقم واحد، ومع كثرة المنافسة، فلن تقدر على احتلال مركز متقدم دائمًا، بالتالي قد لا تقدر على الوصول إلى عملائك بسهولة سواء بشكل شخصي أو لجميع أعضاء شبكة عملائك.

3. تواصل مباشر مع العملاء

لا يتعلق الأمر فقط بإمكانية الوصول السهل إلى العملاء، لكنه يتعلق أيضًا بالتواصل المباشر بينك وبينهم بسرعة. عندما تبني القائمة البريدية بطريقة صحيحة مرة واحدة، فهذا يعني أنّك تملك الإذن من العميل للتواصل معه بواسطة الاشتراك في قوائم الاتصال لديك، وبذلك فاستجابته لك ستكون أكبر، واحتمالية تفاعله معك تزيد عن بقية الطرق التسويقية الأخرى.

إلى جانب أنّ التواصل على البريد الإلكتروني هو تواصل فردي مع العميل بطريقة مجانية تماما، مما يجعله أكثر راحة في التفاعل معك وطرح الأسئلة والاستفسارات دون قلق، وهو ما يجعل التواصل أكثر قيمة بالنسبة له، ويعود عليك بالنفع في النهاية، ويزيد من ولاء العملاء لك مع زيادة أرباح دورتك.

4. دقة الاستهداف في القائمة البريدية

عندما تمارس سياسات سليمة في بناء قائمة البريد مع الزائر، ستقدر على الوصول إلى المستخدمين الأكثر اهتمامًا بدوراتك التدريبية، وستقدر على تقسيم عملائك إلى أفضل فئات ممكنة في قائمة البريد الإلكتروني حسب طريقة تواصلك معهم مسبقًا، و أنواع المحتوى الذي تشاركه معهم.

بالتالي، عندما تبدأ في تصميم رسائل البريد الإلكتروني وإرسالها إلى عملائك لاحقًا، ستكون لديك قدرة على تقسيم وبناء المحتوى إلى فئات محددة، والتواصل مع كل فئة بما يناسبها. يؤدي تخصيص الرسالة التسويقية إلى زيادة فاعلية النتيجة، مما يترتب عليه في النهاية معدل تحويل أعلى، وزيادة في عدد المبيعات.

5 خطوات مهمة في بناء القائمة البريدية

لن تقدر على الاستفادة من الميزات الموجودة في بناء القائمة البريدية في الأعمال المختلفة، إلّا بامتلاك منهجية تعلم صحيحة في بناء قائمة بريدية فعالة بالصورة التي تجلب عملاء إليك حقًا. فعلى سبيل التوضيح توجد العديد من الطرق التسويقية لفعل ذلك، ويمكنك اختيار الأنسب حسب الدورات التدريبية التي تقدمها، لكن الأهم هو أن تفعل ذلك في إطار خطوات محددة. تشمل خطوات بناء القائمة البريدية الخطوات التالية:

1. مغناطيس الجذب (Lead Magnet): عرض قيمة مجانية لجذب عملائك

ما الشيء الذي يمكنه تشجيع العملاء على منحك البريد الإلكتروني الخاص بهم؟ فكر لماذا سوف يقدم المشتركين بريدهم لقائمتي، لا يمكنك أن تتوقع أنّهم سيفعلون ذلك دون تشجيع منك، أو لمجرد رغبتك في ذلك. بل في الحقيقة، يبدو الدور الأهم لك هو تحفيزهم للقيام بهذه الخطوة بسرعة، وهنا يأتي دور مغناطيس الجذب أو ما يعرف بالـLead Magnet بمجرد تعلم المفهوم سوف تكون قادر على جمع البيانات التي تحتاجها ببناء حملة التسويق التي تتمناها بشكل جديد.

تستطيع التفكير في الـLead Magnet على أنّه العرض الذي ستقدمه للعملاء مجانًا، وفي مقابل ذلك سيساعدك على جلب البريد الإلكتروني الخاص بهم. لذا، من المهم اختياره بما يتوافق مع اهتمامات عملائك، لتضمن قدرتك على جذبهم إليك. من أمثلة استخدام الـLead Magnet المناسبة لكي تبيع الدورات التدريبية:

  • الفيديوهات: تعد الفيديوهات من النماذج الشائعة المستخدمة كـLead Magnet،حيث تقوم بمشاركة فيديوهات تعليمية مع الجمهور. على سبيل المثال، يمكنك إعداد دورة مصغرة مثلًا من دورتك التدريبية الأساسية، أو حتى تلخيصها ضمن فيديو واحد لتشاركه معهم. تعد الدورات التدريبية المصغرة أحد الاستراتيجيات التسويقية الهامة التي يمكن الاعتماد عليها في تسويق دورتك التدريبية سواء على موقع الويب أو وسائل التواصل الاجتماعي. وتعتبر دليل قوي على أن ليس كل هدفك هو الربح بل تعتبر الطريقة الأفضل لإظهار أنك تريد تقديم معلومات مفيدة أيضا.
    ستجد المزيد من التفاصيل عنها وعن أكثر من 20 طريقة تسويقية أخرى في دليل هذا المقال: 21 طريقة لتسويق دورتك التعليمية على الإنترنت وزيادة مبيعاتك.
  • الكتب الإلكترونية: تمثل الكتب الإلكترونية وسيلة تسويقية مهمة لإظهار خبراتك للجمهور في جميع الخدمات، إذ يمكنك باستخدام معلوماتك وتجاربك في مجال تخصصك وبين جمهورك . تتمثل أهمية الكتب الإلكترونية في أنّها تساعد على إقناع العملاء بما تقدمه بطريقة غير مباشرة، بواسطة تقديمك لمحتوى قوي ومفيد لهم في رسالة حب وتقدير لهم بشكل مجاني.
    لا بد بالطبع أن يكون موضوع الكتاب الإلكتروني متماثل مع محتوى الدورة التدريبية، حتى يتحفز العملاء للانتقال معك إلى الخطوة التالية وهي التفكير بشراء الدورة التدريبية.
  • الندوات عبر الإنترنت: تتقدم الندوات عبر الإنترنت فرصة لتسويق دوراتك التدريبية بكثير من الميزات المساعدة المختلفة في بناءً مجموعة قائمة البريد الإلكتروني، وفي الوقت ذاته سوف تكون الاستفادة من محتواها لاستخدامه كـLead Magnet لجذب العملاء، إذ يراها الجمهور فرصة للحصول على محتوى بشأن موضوع الندوة، لأنّهم يخشون من فوات الفرصة للاطلاع على محتوى الندوة. وتكون تلك طريقة معظم الشركات للإعلان عن منتجها بشكل أوضح وسوف تلاحظ ذلك من خلال قليل من كلمات الرئيس التنفيذي للشركة..
    من المهم اختيار عنوان موضوع الندوة بما يتفق مع محتوى الدورة التدريبية التي تقدمها، لتسهّل انتقال العملاء إلى خطوات الشراء الفعلية، فهم عندما يقتنعون بمحتوى الندوة، وهذا السبب في أن يتولد لديهم رغبة للاشتراك مباشرة لمعرفة المزيد عن الموضوع ذاته، وهذا ما قد يجدونه في دورتك التدريبية عند الانتقال اليها.
  • الإنفوغرافيك: يشيع استخدام الإنفوغرافيك في صناعة المحتوى لقيمته بالنسبة للجمهور، فهو يعتمد على إنشاء محتوى بصري جذّاب يعمل على جلب الترافيك، يتضمن معلومات أو خطوات في مجال محدد، بالتالي يسهل على الجمهور تحقيق استفادة جيدة وفي وقت قصير. لذا، يمكنك استخدام الإنفوغرافيك كأحد أنواع الـLead Magnets، مع الحرص على انشاء تصميم جذّاب حقًا، وكتابة المعلومات داخله بطريقة سهلة في القراءة والتحصيل.
  • النماذج والقوالب: يحب الجميع النماذج والقوالب، فهي بالنسبة لهم أدوات تساعدهم على تنفيذ بعض المهام بسهولة، لأنّها تسهل عليهم بعض الأمور التي لا يعرفون كيفية عملها. لذا، يمكنك إنشاء النماذج والقوالب كنوع مهم من الـLead Magnets، مع ضرورة أن تكون مرتبطة بما تقدمه في دورتك التدريبية للاشتراك بخدمة قائمة البريد لديك.
    مثلًا إذا كنت تبيع دورة عن كتابة السيرة الذاتية، فسيكون من الجيد تضمين قالب جاهز لسيرة ذاتية كـLead Magnet، يمكن للجمهور استخدامه لكتابة سيرتهم الذاتية، إذ يؤدي ذلك إلى زيادة رغبتهم في كيفية الالتحاق بدورتك التعليمية بعد ذلك، بشرط أن يكون النموذج المقدم لهم على درجة عالية من التميز فعلًا ذو عنوان جديد قليل الاستخدام.

2. صفحة الهبوط (Landing Page): إعطاء القيمة لعملائك فعلًا لتبني قائمتك البريدية

الآن أنت تملك القيمة المناسبة لعملائك، كيف يمكنك توصيلها إليهم والتسويق إلى شبكة غنية بالمعلومات؟ تعبّر صفحة الهبوط ببساطة عن المكان الذي تختاره، من أجل توصيل قيمتك إلى زوار دورتك التدريبية، حيث يمكنهم إعطائك البريد الإلكتروني الخاص بهم في المقابل، فتقدر على بناء القائمة البريدية الخاصة بك وفق اساليب قوية تحددها. من المهم التركيز على النقاط التالية عندما تخطط في بناء صفحة الهبوط لتزيد من فاعليتها:

  • تضمين Lead Magnet واحد فقط: من أهم مواصفات صفحة الهبوط المثالية هي تركيزها على هدف محدد، و هذا يتطلب تضمين Lead Magnet واحد في صفحة الويب. إذا كنت تملك أكثر من Lead Magnet، في هذه الحالة يمكنك إعداد أكثر من صفحة هبوط، حتى لا تشتت الجمهور، وفي الوقت ذاته تجذب كل جمهور حسب اهتماماته. يمكنك فعل ذلك من خلال نموذج شرح بسيط ليس في صعوبة الدورات الكبيرة لجذب كل شخص مهتم بمجالك إلى موقعك.
  • كتابة دعوة لاتخاذ إجراء جذابة: حتى تؤتي صفحة الهبوط بثمارها، وتقنع العميل باتخاذ الإجراء المطلوب، فمن المهم تضمين دعوة سريعة لاتخاذ هذا الإجراء، وكتابتها بطريقة جذابة ومقنعة للعميل. على سبيل المثال، فكر اليوم إذا كنت ترفق كورس مصغر في صفحة الهبوط، فبدلًا من كلمة "اشترك الآن"، يمكنك استبدالها بكلمات أخرى مثل: "ابدأ رحلة التعلم الآن"، "خذ خطوة نحو النجاح الآن"، إذ تساعد هذه الكلمات على تحفيز القارئ لاتخاذ الإجراء على الإنترنت.
    يتم باستخدام التعليقات المناسبة في إيجاد حوار يقوم على تحفيز الزبائن المختفين، سوف يرتد عليك ذلك في زيادة المشتركين في قائمة البريد الخاصة بك بمرور الوقت. بمعرفة كيفية التسويق الناجح سوف يكون الوصول إلى هدفك في بناء القائمة البريدية أسرع.
  • تصميم مناسب لصفحة الهبوط: يمثل كيفية تصميم صفحة الهبوط خطوة هامة لتحقيق الهدف منها في بناء قاعدة البريد الإلكتروني أو غيرها، فإذا كان التصميم معقدًا أو يتضمن تفاصيل كثيرة بلا داعي، قد يتشتت الزبائن عن الإجراء المطلوب. لذا، أيًا يكن حجم صفحة الهبوط، فلا بد أ، تقوم بالتركيز على تصميمها بصورة مبدعة تجذب العملاء للقيام بالخطوات التالية مثل الاشتراك في القائمة البريدية أو بخدمة معينة تقدمها شركة أو قراءة موضوع معين.
    قد يبدو تصميم صفحة الهبوط صعبًا بالنسبة لك، لا سيّما إذا أردت تنفيذ أكثر من صفحة هبوط لتصل إلى شرائح مختلفة من الجمهور، لكن في الحقيقة سأساعدك على تنفيذ هذه الخطوة بسهولة وفي لحظات، ودون الاضطرار إلى دفع تكاليف إضافية لتوظيف مصمم للقيام بهذه المهمة.
    إذا اشتريت الاستضافة الخاصة بموقعك التعليمي من هذا العرض، سأمنحك أداة تساعدك على تصميم صفحة الهبوط الخاصة بك بدون مجهود حيث تستطيع فعل ذلك من خلال خاصية السحب والإفلات، فتحصل على تصميم صفحة الهبوط المناسبة لك بسهولة في لحظات، وتكتب محتواها كما تريد أنت. إليك بعض نماذج من صفحات الهبوط ذات مواضيع متعددة تستطيع الاختيار من بينها:
thrive architect landing pages

3. صفحة الشكر (Thank You Page): الوفاء بالوعد لبناء الثقة

عندما يسجل أحد الأشخاص بريده الإلكتروني، فهم ينتظروا الحصول على القيمة التي يتوقعها، بالتالي يكون متحفزًا لتلقي هذه القيمة. لذا، تظهر صفحة الشكر كأداة لفعل ذلك سريعًا، لتخبر زوار موقعك بأنّك تفي بالوعد وتبدأ في بناء الثقة معه بمنحه ما ينتظره، فتظهر له صفحة الشكر مباشرةً بعد كتابة بياناته.

واحدة من الأخطاء التي يقع بها البعض هي أنّه يدخل مباشرةً إلى محاولات البيع، وهو ما قد ينقلب إلى فقدان الثقة كليًا لدى العميل. لذا، المهم في صفحة الشكر هو التركيز على تقديم الوعد إلى العميل من خلال اساليب فعالة وبناء ثقة بينكم لتمهيد الطريق ببناء شيء أكبر من الأموال بينكم. إذا أردت إلحاق محتوى بيعي داخل صفحة الشكر، فيمكن إرفاقه في نهاية الصفحة، وبشكل يترابط مع القيمة التجارية الأساسية التي تمنحها للعميل.

على سبيل المثال، إذا كانت الـLead Magnet التي أرفقتها في صفحة الهبوط هي كورس مصغر، فمن المتوقع أن يكون المحتوى الأساسي في صفحة الشكر هو الرابط إلى هذا الكورس المصغر. يمكن في نهاية الصفحة إلحاق دعوة إضافية تتضمن تحفيز القارئ على المضي قدمًا في خطوة ثانية هي التسجيل في الدورة التدريبية الأساسية.

4. رسائل المتابعة (Follow-up funnel): التواصل المستمر مع قائمتك البريدية

من خلال الخطوات الماضية وقائمة من النصائح الفعالة، فأنت حققت هدفك الأساسي وهو الحصول على البريد الإلكتروني للعميل في لائحة بريدك الإلكتروني، وهذا يساعدك على بناء قائمتك البريدية. من المهم بعد ذلك الحرص على التواصل معه باستمرار بطريقة مستهدفة أكثر، حتى تستطيع بناء علاقة جيدة بينك وبينه، فهو لن يأخذ قرار الشراء بمجرد حصوله على القيمة، إلى جانب أنّه بإمكانك الاستفادة من ذلك في إرسال آخر العروض والتحديثات له للحصول على تسويق الدورات بشكل أحدث بواسطة مجموعة البيانات التي لديك.

لذا، يمكنك البدء بإرسال بريد إلكتروني بنفس محتوى القيمة الذي يظهر له في صفحة الشكر، لتضمن ظهورك في بريده الإلكتروني مباشرةً. يمكنك في هذه الرسالة أيضًا التوسع قليلًا في المحتوى الذي ترسله، وتضمين روابط أو تفاصيل أخرى تعريفية بك، مثل صفحة بيع الدورة التدريبية.
لتظل على تواصل دائم معه، فبإمكانك تجهيز محتوى ليرسل إلى العملاء بصورة سريعة ثابتة دوريًا، مثلًا بريد إلكتروني كل يومين في الأيام العشرة الأولى، ثم بعد ذلك بريد إلكتروني واحد أسبوعيًا. من خلال ذلك، ستظل على تواصل دائم مع عملائك، وتضمن تحقيق الاستفادة القصوى من القائمة البريدية.

يمكنك القيام بهذه العملية بصورة تلقائية دون الحاجة إلى إرسال البريد الإلكتروني بنفسك في كل مرة، إذ يمكنك استخدام أدوات التسويق عبر البريد الإلكتروني التي تُرسل المحتوى أوتوماتيكيًا، وبالتالي أنت تحدد المحتوى وتوقيتات الإرسال المستهدفة، ثم تتولى الأداة القيام بذلك بدلًا منك.
يمكنك استخدام أداة Auto Responder التي أرشحها لك ضمن قائمة الأدوات الأساسية التي أستخدمها في عملي وأوصي بها دائمًا لجدوتها العالية في تنفيذ المهمة المطلوبة.

5. صفحة بيع الدورة التدريبية (Sales Page): تقديم المنتج إلى قائمتك البريدية

في الواقع وجود صفحة المبيعات للدورة التدريبية هو أمر أساسي ولا غنى عنه في أبرز عمليات البيع المختلفة، سواءٌ كنت ستضع دعوة إضافية في صفحة الشكر أو لا. في النهاية أنت تهدف إلى بناء علاقة مع عملائك من خلال القائمة البريدية، حتى تصل بهم إلى هذه الخطوة؛ شراء الدورات التدريبية الخاصة بك والحصول على أرباح أكثر.

بالتالي، في أثناء إرسال رسائل المتابعة مع عملائك لاحقًا، ستحتاج إلى توجيههم إلى صفحة المبيعات الخاصة بدوراتك التدريبية، فتضمن تحقق الهدف الأساسي من القائمة البريدية، وإمكانية زيادة مبيعاتك، إلى جانب وجود علاقة قوية تربطك مع العملاء.

لذا، أنت بحاجة إلى كتابة محتوى صفحة البيع بما يؤثر على العميل بشكل فعلى، ويجعله يتحفز أكثر لأخذ إجراء الشراء. من المهم التركيز على كتابة المحتوى بطريقة جذابة لعملائك ضمن الخطوات الرئيسية في الربح، مع تضمين شهادات من عملائك السابقين حول تجربتهم معك، لأنّ هذا يزيد من ثقة العميل المحتمل لإتمام الشراء.

من أجل كتابة صفحة البيع، أقدم لك هذا المقال، الذي يتضمن ما يجب أن تحتويه صفحة البيع المثالية: كيف تنشئ صفحة مبيعات مقنعة لدورتك التدريبية عبر الإنترنت؟.

ختامًا

يحتاج بناء القائمة البريدية إلى مجهود مستمر، لكنه مجهود يؤدي إلى تحقق النتائج المأمولة من حيث زيادة الترافيك في خدمة البيع التي تريدها. لذا، كن حريصًا على تنفيذ الخطوات الخمسة لبناء القائمة البريدية ليصلك إلى جهات حقيقة من الربح اليوم، لتقدر على إدراك المعنى الحقيقي لمقولة أنّ المال يكمن في القائمة البريدية، والذي تقدر من خلالها الانتقال إلى تحقيق الأرباح.

ما مدى رضاك عن هذا المقال؟

مقالات ذات صلة

انتهيت للتو من إنشاء دورتك التدريبية بعد مجهود كبير، وبدأت التفكير في كيفية ...

تلعب صفحة المبيعات الخاصة بدورتك التدريبية دورًا مهمًا في جذب العملاء، إذ تعد ...

يبذل منشئو الدورات التدريبية على الإنترنت الكثير من المجهود من أجل إعداد دوراتهم ...

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المميزة بـ* مطلوبة

{"email":"عنوان البريد الإلكتروني غير صحيح","url":"عنوان موقع الويب غير صالح","required":"الحقل المطلوب مفقود"}